• ×

قائمة

عندما تهزمنا الذكريات.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عائشة محمد عسيري ( ألمعية)
نحن ننهزم من دواخلنا، لا أحد يهزمنا من الخارج.
يهزمنا الحنين إلى وجوهٍ ما عدنا نراها.
يهزمنا الأسى على أمنياتٍ ماتت، أو فاتت، أو غابت.
تهزمنا ذكرى الأمس، والشوق إلى الغائبين.
تهزمنا الصور، و الأماكن، وكل الأشياء التي تذكرنا بهم .
يهزمنا صدى أصواتهم التي ترن في آذاننا صباح مساء.
تهزمنا عاطفتنا الجارفة، وقلوبنا النازفة، وعيوننا الذارفة.
يهزمنا صدقنا، وطهر أرواحنا، ورقة مشاعرنا.
نحن الذين لانجيد السير في دروب النسيان، فما إن نمشي بضع خطواتٍ إلا ونعود نلتفت خلفنا، نحو أمسنا الراحل .
نحن الذين تهزمنا كل تلك الأشياء، لكن نستند على منسأة الكبرياء حتى لانسقط أرضًا أمام الآخرين، فيكتشفون مدى هشاشتنا.

عائشة عسيري (ألمعية).
بواسطة : محمد سامر
 0  0  123
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:55 مساءً الجمعة 25 سبتمبر 2020.