• ×

قائمة

صالح العبد الرحمن التويجري

المنح الدراسية وسلبياتها

صالح العبد الرحمن التويجري

 0  0  1943
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بسم الله الرحمن الرحيم

المنح الدراسية وسلبياتها

الكثير منا يعرف ان هناك منحا دراسية جامعية داخلية وخارجية ولها أنظمتها وأوقاتها وأماكنها ؛ والحديث هنا سيكون عن المنح الجامعية التي تمنحها جامعاتنا للراغبين من أبناء الدول الأخرى في التمكن من الحصول على المؤهلات الجامعية ليعودوا إلى بلدانهم محملين بالعلم والمعرفة ؛ ومن تلك الجامعات جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وجامعة الملك سعود والجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة وغيرها ولا شك أن تلك المنح لها مردود جيد سواء على وطننا وتمثله جامعاتنا المانحة لتأهيلهم بما ينفعهم أو على هؤلاء الضيوف ليحققوا ما جاءوا من أجله إلى هذه البلاد لينهلوا من العلوم مما هم بحاجة إليه سواء دينية أو دنيوية ومن ثم ليعودوا إلى أوطانهم حاملين الكثير من العلوم النافعة خاصة العلوم الدينية لينشروها في بلدانهم خاصة الفلبينيين منهم مما يعني نشر الإسلام بشكل أوسع في مجتمعاتهم ولينشئوا أبناءهم وبناتهم عليه ؛ وجامعاتنا لم تقصر معهم إذ أنها تمنحهم مكافآت شهرية خلال فترة الدراسة لتساعدهم على حياتهم المعيشية سواء رجالا أو نساء بل وتمنحهم مساكن داخل الجامعة ولكن لمن هم عزابا فقط أما ذوي الأسر فيستأجروا مساكن على حسابهم الخاص ؛ ولكن يا ترى من أين يدفعون أجور مساكنهم وحسب تعاملي معهم منذ أكثر من 15سنة رأيت فيهم علامات الفقر والبؤس جازما أن تلك المكافأة لا تسد لهم رمقا خاصة وأن معهم أطفالهم وهم كثر ولكنهم يبذلون جهودا مضنية للحصول على أجرة مساكنهم خاصة في الشهر المبارك (رمضان) وقت إخراج الزكاة فمنهم من يطلب من إخوانه المصلين العون ولكن ليس بالتسول وإنما بالاتصال بالأئمة أو المؤذنين ليشرحوا أحوالهم للمصلين بطريقة التواصل الفردي وليس علنا وغالبا ما يكون المحصول قليلا ولكن الله معهم فهم طلبة علم أي أنهم في سبيل الله وحسب تعاملي معهم أوجههم إلى الأعمال المتيسرة كتنظيف السيارات في مواقفها بالجامعة أو خارجها أو تقليم الأشجار فيجيبوا بمنعهم من قبل رجال البلديات أحيانا ومن رجال الأمن أحيانا أخرى وفي هذه الحال يكونون مكتوفي الأيدي مع العلم أن الحياء يغلب عليهم من مد اليد عند أبواب المساجد أو نتكلم عن وضعهم أمام المصلين ومن هنا أتمنى لو أن تلك الجامعات هيأت لهم مساكن متيسرة مجانا كزملائهم العزاب أو تدفع لهم أجور مساكنهم سواء من صندوق الطلبة أو من دخل أوقاف الجامعة لمن لديها أوقافا رأفة بحالهم علما أنهم يحرجون أمام مؤجريهم لصعوبة دفعهم الأجور كأقساط أو بقدر ما يتحصلون عليه بل أحيانا ينالهم الأذى من مؤجريهم كقفل الكهرباء عليهم من أجل الضغط عليهم وفي حال عدم التسهيل عليهم أرى أن يكون من ضمن شروط المنحة عدم اصطحابهم زوجاتهم وأولادهم رفعا للحرج عنهم وحتى لا يقعوا فيما يقعون فيه اليوم من مشاكل السكن ومن جانب آخر أرجو من مسئولي البلديات ورجال الامن الا يضايقوهم فيما لو رأوا واحدهم يعمل فظروفهم تضطرهم إلى السعي لما ييسر عليهم العيش في هذا الوطن الكريم والله هو الهادي إلى سواء السبيل

صالح العبد الرحمن التويجري

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:49 مساءً الأحد 17 أكتوبر 2021.