• ×

قائمة

صالح العبد الرحمن التويجري

قرار يثلج الصدر

صالح العبد الرحمن التويجري

 0  0  2103
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بالأمس الجمعة وبتاريخ 11 رمضان 1442 / 23 أبريل 2021 نشرت عدد من صحفنا خبرين أولاهما مزعج والثاني يبهج النفوس والأول يشير الى

تمكنت الجمارك السعودية، الجمعة الماضية ، من إحباط عدد من عمليات تهريب الحبوب المخدرة المخبأة داخل إرساليات تشمل الخضراوات والفواكه القادمة من جمهورية لبنان، الأمر الذي من أجله قررت السعودية منع دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية أو عبورها من أراضيها اعتبارًا من الأحد المقبل13/9/1442هـ - 25/4/2021م علما أن الجمارك واجهت خلال المرحلة الماضية العديد من محاولات تهريب المخدرات إلى السعودية بطرق متنوعة ضمن إرساليات فاكهة وخضراوات من لبنان. وأن الشحنة المضبوطة تمثل 5 ملايين و300 ألف حبة "كبتاجون" كانت مخبأة داخل تجاويف إرسالية رمان وليس هذا فحسب بل ((وخلال خمس سنوات تم تهريب أكثر من 600مليون حبة ومئات الكلوات حشيش)) ، وأما الثاني فعن ملاحظات الجهات المعنية في المملكة (وزارة الداخلية) عن تزايد استهداف بلادنا من قبل مهربي المخدرات التي مصدرها الجمهورية اللبنانية أو التي تمر عبر أراضيها ، وتستخدم المنتجات اللبنانية كغطاء لتهريبها إلى أراضي المملكة - علما أن هذا المنع سيكون مؤلما على صعيد الشركات الزراعية والمزارعين والاقتصاد اللبناني --- الخ // لاشك ولا ريب أن المخدرات أيا تكون هي نوع من الحرب الباردة التي تشنها بعض الدول لمن تعاديها ولبنان موبوء بوجود حزب الله المتهم (إيراني الأصل والمال والرجال) فكم جر على لبنان من ويلات الحروب والتدمير ويبدو أن حكومة لبنان عاجزة عن التخلص من هذا الحزب الدخيل لاختلاف توجهاتها وكما جاء في الخبر أن تلك الارساليات الموبوءة بالمخدرات الى المملكة تتكرر مما يدل على استماتة الجهات المرسلة بالحاق الاضرار بأبناء هذا الوطن مهما كلفها الأمر وأمن بلادنا دونها خطوط حمراء ليس واحدا فدون وصولهم لهدفهم خرط القتاد وإسالة الدماء ومن المؤكد أن لا مساومة على أمن وطننا وسلامة عقول شبابنا ؛ ومنع دخول الفواكه والخضروات اللبنانية لاشك أنه سيكون ذو تأثير اقتصادي كبير يقصم الظهر فأسواقنا مملوءة بالإنتاج اللبناني وما اتخذته وزارة الداخلية هو عين الصواب وإن جاء متأخرا إذ أنه يثلج الصدر وسيكون مدويا داخل لبنان وخارجه وكما في المثل (هذا ما جنته يداك؟) فهذا ما جناه لبنان على نفسه بسبب الأيدي العابثة تحت نظر اللبنانيين وحكومتهم وهنا أتمنى أن يتخذا هذا الإجراء بل والأشد تأثيرا على كل يد تعبث أو تحاول أن تعبث بوطننا وتدمير عقول شبابنا ونهب أموالنا باسم المخدرات بل والأهم من هذا وذك هو الحرص على تدمير الأيدي التي تعبث بالظلام فتستقبل تلك المخدرات وتروج لها أيا تكون ويكون مصدرها وموقعها ويا ليته يتم التشهير بأصحاب تلك الأيدي القذرة حال ما يتم القبض عليها ؛ وتوجيه الارشادات والتحذيرات لشباب بلانا بصفة عامة لمحاربة تلك الوبائيات كل ما أمكن ذلك في المدارس والمساجد عبر الخطب وحفلات الاعراس وحتى اثناء مشاهدة المباريات أثناء التعليق اكثر من ثلاث مرات وما يماثلها حمى الله شبابنا من كل ما يضر بهم وبعقولهم

صالح العبد الرحمن التويجري

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:22 مساءً الأحد 9 مايو 2021.